ثقافة ومعرفةمجتمع

7 مهارات تعلّم أطفالك المسؤولية

كوالد، عليك فعل الكثير من الأشياء لتعليم أبنائك

ترجمة كيو بوست –

كوالدين، تتمثل إحدى مسؤولياتكم الرئيسة في الحياة، بالتأكد من أن أطفالكم مستعدون لمواجهة العالم الحقيقي، وبأنهم سيكونون بالغين مسؤولين، وهذا بالطبع ليس بالأمر السهل، لكنه ليس مستحيلًا. في الواقع، هناك العديد من المهارات الحياتية التي بإمكانك تعليمها لأطفالك، لمساعدتهم في أن يصبحوا أعضاءً مسؤولين وفاعلين في المجتمع. 

 

– شجعهم على الحصول على وظيفة

لا يعني أن طفلك يحصل على  أداء جيد في المدرسة، أنه جاهز للحياة العملية، فالمدرسة تعلمهم الجانب الأكاديمي، وأنت بحاجة للتأكد أنهم يعرفون كيف يجدون وظيفة ويحافظون عليها. لذلك، شجعهم على الحصول على وظيفة خلال الإجازة الصيفية، وما بعد الدوام المدرسي أيضًا، حتى يتعلموا كيفية التعامل مع الآخرين، وحل المشاكل، واتخاذ قرارات صحيحة في أي موقف يواجههم.

 

– علمهم تحديد الأهداف

كلنا لدينا أهداف، إلا أنها ليست جميعها بهذه الواقعية، خصوصًا أحلام الأطفال الذين يميلون إلى تحقيق أهداف غير عملية، كأن يصبحوا مشهورين أو أغنياء وغيرها. فمن مهمتك –كوالد- أن تبين لهم كيفية وضع أهداف واقعية، وتحقيق ذلك. تحدث مع ابنك المراهق حول ما يريد تحقيقه على المدى الطويل والقصير، فهناك العديد من الأبحاث التي تثبت أهمية تحديد الأهداف في الحفاظ على السعادة بحياة المرء.

 

– ساعدهم على التحكم بعواطفهم

جميعنا خضنا لحظات كان من الصعب فيها التعامل مع عواطفنا، وقد يحدث هذا الأمر في العمل، أو في العلاقات بشكل عام. وهذا شيء يعاني منه معظم المراهقين، مع الحياة المزدحمة التي يعيشونها. لهذا، بإمكانك تعليمهم التعامل مع عواطفهم بطريقة صحية، كالانخراط في الأنشطة الرياضية أو الموسيقية أو الفنية، أو الحرف اليدوية؛ فهذا يشجع على الصبر. كما سيمكنهم ذلك من التحكم بعواطفهم، وستزداد الثقة لديهم.

 

– تعليمهم مهارات التكيف للحالات الطارئة

عندما يكون أطفالك لوحدهم، سيحتاجون إلى مهارات تكيف لمساعدتهم في التعامل مع الحالات الطارئة، كحريق في مقلاة الطعام، أو تسرب الغاز من أنبوب في المطبخ. لهذا، خصص وقتًا لتعليمهم عن حالات الطوارئ التي يمكنها الحدوث، وكيفية التعامل معها بشكل مناسب.

 

– الإشراك في إدارة المنزل

من الجيد تعليم الأبناء طريقة إدارة المنزل، كوضع ميزانية، والتنظيف، وتحديد المواعيد وغيرها. وإن لم يكن لديهم هذه المهارات، فسيواجهون المشاكل مع أي شخص يعيشون معه.

 

– أغلق محفظة نقودك

توقف عن إعطائهم المال في كل مرة يطلبونها، بل قل لهم، إن واحدة من أهم المهارات في الحياة، هي كيفية التعامل مع الموارد المالية. وإن كان ابنك يعمل، شجعه على وضع جزء من راتبه في حساب توفير بالبنك، أو الاستثمار فيه. فهذا لن يعلمهم المسؤولية المالية فقط، بل سيحصلون من خلاله على بعض من المال الإضافي عندما يحتاجون إليه. كما أن الحصول على بطاقة ائتمان خاصة بهم يعد واحدًا من أفضل الطرق لتدريس المسؤولية المالية.

 

– دعهم يصلحون أخطاءهم

يقع الكثير من الأهالي في خطأ محاولة إصلاح المشكلات التي يقع بها أطفالهم. قد يكون هذا جيدًا عندما يكونون صغارًا جدًا، لكن بعد ذلك عليهم تعلم حل مشاكلهم بأنفسهم، خصوصًا تلك التي يخلقونها بأنفسهم، فإذا كان طفلك في شجار مع صديق، أو نزاع مع معلم، دعه يتعامل مع هذا الأمر بمفرده، وكن له مرشدًا حتى يتعلم من تجاربك السابقة.

 

– كن مثالًا يحتذى به

إن كنت لا تفعل شيئًا من المهارات المذكورة أعلاه، لا تتوقع أن يصبح طفلك بالغًا مسؤولًا.

 

المصدر: Life Hack

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة