تكنولوجياثقافة ومعرفةشؤون عربية

7 شابات عربيّات دخلن الهاي تك ووضعن أسمائهن في لائحة “فوربس”

استطاعت 7 شابات عربيّات ان يدخلن معترك المشاريع الناشئة المعتمدة على التكنولوجية العالية “هاي تك”، بأفكار خلاقة وجهد ذاتي، وحققن نجاحا مبهرا وضعن به أسمائهن على لائحة مجلة فوربس للأعمال في الشرق الاوسط.

التحدي والتحلي بروح الفكرة لا يمكن ان تواجهها معيقات، هذا ما يمكن قوله عن الشابات السبع، وهن:

?بانا شوملي

أردنية الجنسية، أسست عام 2013 منصة الكترونية عبارة عن سوق متنقل أطلقت عليه اسم “MoveSouq”، وهو موقع إلكتروني يوفر الخدمات المنزلية عبر نظر إلكتروني في الامارات، ويمكن المستخدمين من حجز الاثاث ونقله الى مكان إقامة اخر، عبر إيصاله الى شركات مرموقة للخدمات المنزلية.

وتوسعت من مدينة دبي لتشمل 4 مدن في الشرق الاوسط، ايضا حصلت على تمويل بقيمة 3 ملايين دولار من شركة رأس مال استثماري دولية.

?شارين لي

شاركت في تأسيس شبكة تواصل الكترونية تختص في الإعلانات عام 2013، بما يخدم الأفراد على بيع وشراء أشياء مستعملة.

ووصل عدد مرات التحميل للتطبيق الخاص بالشركة التي تحمل اسم Melltoo Marketplace، مئة الف مرة.

جمعت الشركة المبتكرة ومقرها دبي تمويل بقرابة المليون دولار من مجموعة مستثمرين إقليميين.

?إمبارين موسى

أسست شركة Souqalmal الناشئة، وهي موقع إلكتروني متخصص يمكن مستخدميه من مقارنة منتجات كروت الائتمان والقروض والتأمين من الشركات والبنوك، وفيما بعد اشترك مع Skyscanner لعرض مقارنات الأسعار الخاصة بتذاكر السفر والطيران، واستثمرت شبكة الاستثمار WOMENA ومقرها الشرق الأوسط في هذا الموقع.

حققت الشركة إيرادات بقيمة 2 مليون دولار العام الماضي.

?أنجيلا سولومون

كانت تعمل مدرسة انجليزية ومدربة نشاط للأطفال، لكنها تحلت بالشجاعة وقررت بدء العمل على فكرة تطبيق يربط الأسر مع جليسة أطفال موثوقة، فأسست تطبيق Jaleesa الإلكتروني، في بيروت أواخر 2016.

نجحت الفكرة، وحاز التطبيق على الجائزة الأولى في مسابقة الشركات الناشئة التي نظمها مصرف لبنان BDL Accelerate لتسريع الشركات الناشئة.

?بريسيلا شاروك

أسست شركة Myki الناشئة لأمن شبكة الإنترنت عام 2013، في بيروت. وتعمل الشركة على دمج تقنية بصمة الإصبع مع برنامج حاسوبي ينتج كلمات مرور معقدة.

حصلت على تمويل استثماري بقيمة 600 ألف دولار من Beco Capital في دبي، ونافست الشركات الناشئة في مسابقة TechCrunch Disrupt بمدينة سان فرسيسكو الأميركية.

?نادين حشاش حرم

طبيبة جراحة لبنانية، قررت دخول عالم الشركات الناشئة “الهاي تك” بمجال عملها، فأسست شركة Proximie الناشئة، ومقر أعمالها في كل من بيروت وبوسطن ولندن.

وهي منصّة إلكترونية تعمل على ربط أطباء من مختلف أنحاء العالم ببعضهم في غرف العمليات للمساعدة في إجراء عملية جراحية، من خلال التفاعل عبر الصوت والصورة، والتدخل بشكل افتراضي عبر إعطاء تعليمات مباشرة عبر صور ثلاثية الأبعاد.

فازت في الأشهر الأخيرة بعدة جوائز في المملكة المتحدة، ومنها جوائز مقدمة من echXLR8 بالإضافة الى جوائز The Wearable Awards 2017.

?سارة كريستينا هانيغ نور

أسست شركة على إسمها عام 2014 “Sara & Lara’s Baskets” في مصر، وتعمل حسب مجلة فوربس، على حصد شحنات أسبوعية من المنتجات والمحاصيل الزراعية العضوية في موسمها الزراعي، وتقدمها كمنتجات طازجة ومغذية وعضوية وممتازة من مصدرها مباشرةً، الى الزبائن.

فازت بجائزة مبادرة النساء عن منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

 

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة