ترجماتثقافة ومعرفةمجتمع

10 علامات تدل على أنك صاحب شخصية نرجسية

هل أنت نرجسي؟ تأكد من ذلك

ترجمة كيو بوست – 

كثيرًا ما يُشاع استخدام مصطلح “نرجسي” لوصف أي شخص يسيء لنا، لكن، للنرجسية معنى أكثر تعقيدًا مما هو متداول؛ فهي اضطراب في الشخصية يتميز المصاب به بالصفات الوارد ذكرها في هذا التقرير. قدرت دراسة، في عام 2009، أن نحو 6% من سكان الولايات المتحدة يعانون اضطراب الشخصية النرجسية الكاملة.

اقرأ أيضًا: الغرور حدّ العماء: هذه هي أسباب النرجسية وأنواعها

فكيف يمكنك معرفة إن كنت مصابًا بهذا الاضطراب؟ نورد لك 10 سمات نرجسية شائعة، وقرر: هل تتوافق معك؟ إن كانت كذلك، فقد ترغب في طلب مساعدة.

 

1- تحب أن تكون في مركز الاهتمام

النرجسيون غالبًا ما يهيمنون على المحادثات، إذ يقول الطبيب النفسي “جوزيف بورجو” إن “النرجسيين يشعرون بأنهم مجبرون على التحدث عن أنفسهم، كما يبالغون في إنجازاتهم”.

 

2- تقدم مشورات أو نصائح غير مرغوب فيها

قد تحاول أن تكون مفيدًا في بعض الأحيان، من خلال التوصية بمكان معين، أو مشاركة حكمة حول الأبوة والأمومة، ولكنك في خضم ذلك، تغتنم الفرصة لإظهار معرفتك “الفائقة”، كأن لديك معلومات عن كل شيء، وإظهار نفسك على نحو أكثر تقدمًا من أي شخص من حولك.

 

3- تكره الانتظار في الطابور

يشعر النرجسي بأنه يستحق معاملة خاصة، سواء كان بين أصدقائه أو حتى في زواجه، فبالنسبة لهؤلاء، أيًا كانت احتياجاتهم يجب تلبيتها على الفور، كما أن العالم كله يدور من حولهم.

اقرأ أيضًا: كيف يبدو اعتذار الشخص النرجسيّ؟

 

4- طموحك لا يعرف حدودًا

يميل النرجسيون للاعتقاد بأنهم مميزون بشكل خاص، وأنهم جزء من طبقة النخبة الذين لا يستحقون إلا الأفضل، فهم الأكثر جمالًا، والأكثر ثراءً، ولا يستحقون إلا الارتباط بأشخاص “ذوي مكانة عالية”، كما يقللون من شأن أي شخص لا يعتبر مثلهم.

 

5- تعرف كيف تدير الأجواء

لديك موهبة بجعل الآخرين يشعرون بالأهمية، كما أن علاقاتك تسير بسرعة، كما في الروايات القصصية، ولكن هناك جانبًا خفيًا من كل الإعجاب الذي تشعر به، فالنرجسي يتوقع من هذه العلاقة أن يكون جذابًا وذكيًا، ولكن، في اللحظة التي تتعرص فيها لانتقاد، تنهي هذه العلاقة وتتخلى عن شريكك بكل سهولة.

 

6- تنافسي جدًا

بحسب رأي النرجسي، فهناك رابح أو خاسر، والنرجسي يحتاج إلى الفوز بكل مجال تقريبًا، في الرياضة، في العمل، دائمًا عليهم أن يكونوا متفوقين على شخص آخر. هذا الدافع القهري، يجعل من الصعب للنرجسي الاحتفال بإنجازات الآخرين.

 

7- مشهورون بحمل الأحقاد

غالبًا الأشخاص الواثقون من أنفسهم للغاية، لا يهتمون بما يعتقده الآخرون نحوهم. لكن بالنسبة للنرجسيين، هذا بعيد كل البعد عن الحقيقة، إذ يهتمون بشدة بالحفاظ على صورتهم المثالية، ويجدون صعوبة في تحمل أي نوع من الرفض أو الإهانة، وحتى لو كان النقد بسيطًا جدًا، فسيبدو لهم الأمر كأنه هجوم كبير وشخصي. ومن المرجح أن لا ينسوه، فيغضبون ويطلبون الانتقام بشكل أو بآخر.

اقرأ أيضًا: الغطرسة الاجتماعية مفتاح للنجاح؟ علم النفس يجيب

 

8- لا يكون خطأك أبدًا

يرفض النرجسيون الاعتراف بأخطائهم أو تحمل مسؤولية سلوكهم السيء، وبدلًا من ذلك يحولون اللوم إلى شخص آخر، فحتى في علاقاتهم الخاصة، يعتقدون أن هناك دائمًا فائزًا وخاسرًا، لذلك فهم يفعلون ما يلزم حتى لا يظهرون كخاسرين.

 

9- غالبًا ما تستغل الآخرين

قد لا يكون ذلك مقصودًا، إلا أنه يحدث؛ فعدم وجود تعاطف من قبل النرجسي نحو الآخرين يجعل الأمر خطيرًا، إذ يتوقع النرجسي من الآخرين أن يلبوا احتياجاته، ولكنه يرفض فعل هذا الشيء للآخرين. هذا يعني أنه في سبيل حصولهم على ما يريدون، لا يخافون من التلاعب أو التنمر على من هو في طريقهم، ففي النهاية كل شيء يتعلق بهم.

 

10- لديهم إدمان

يتوق النرجسيون إلى البقاء في القمة، ولا يمكن المساس بهم، فبحسب “بورجو”، يواصل النرجسي إشباع غروره من خلال الإدمان على شيء ما، كالتسوق، أو الجراحات التجميلية، وغيرها.

 

المصدر: هيلث

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة