شؤون عربية

مندوب قطر في غزة يقوم بعمل “صبياني” ضد الوفد الأمني المصري

كيف رد الفلسطينيون؟

كيو بوست – 

في خطوة انتقدها الفلسطينيون ووصفوها بالصبيانية، قام المندوب القطري في غزة محمد العمادي بتعطيل عمل الوفد الأمني المصري لشؤون المصالحة، وذلك بقيامه بحجز مسبق لكافة غرف الفندق الذي ينزل فيه عادةً الوفد المصري.

وقام العمادي بتلك الخطوة الاستفزازية، نكاية بالوفد المصري الذي اعتاد على النزول بالفندق، وقام بحجز شامل لفندق “المشتل”، ثم رفع عليه صور أعلام قطر، وغطى واجهة الفندق بصور أمير قطر تميم بن حمد.

وقد وصل الوفد المصري، يوم الأحد، إلى قطاع غزة، من أجل استكمال مباحثات المصالحة الفلسطينية، وتفاجأ الوفد عندما وصل إلى الفندق، بأعلام وصور ضخمة لأمير قطر، في إشارة إلى أن الفندق جرى الاستيلاء عليه، حيث ظلّت الغرف -التي دفع ثمن حجزها العمادي- فارغة، وظلت أبوابها مغلقة، مما اضطر الوفد المصري -على غير العادة- للبحث عن فندق آخر، بعدما استضافهم فندق المشتل طوال السنوات الماضية.

اختيار العمادي لحجز هذا الفندق بالذات، جاء نتيجة علمه بأن الوفد المصري سيحل فيه، وقد دلل على ذلك بقاء الغرف المحجوزة خالية. ووصف الفلسطينيون هذه الخطوة بأنها محاولة قطرية لإقحام قطاع غزة في الصراعات التي تخوضها قطر ضد دول عربية.

يذكر أن متظاهرين فلسطينيين قاموا قبل أيام بمهاجمة العمادي، وضربه بالأحذية أمام الكاميرات، اعتراضًا منهم على الدور القطري في تعطيل المصالحة الفلسطينية.

كما لاقت الخطوة التي قام بها العمادي بالفندق استنكارًا شعبيًا فلسطينيًا، وانتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي كلمات الترحيب بالوفد المصري.

 

 

 

 

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة