ترجماتثقافة ومعرفةمجتمع

لقد أصبحتُ في الـ50، وهذه 10 دروس في الحياة أتمنى لو تعلمتها قبل زمن

عدم التوقف عن الرياضة أهم ما فيها!

ترجمة كيو بوست – 

بعد وصوله سن الخمسين، يستعرض الكاتب الأمريكي بوب كيرلي مجموعة من دروس الحياة الحاسمة التي تعلمها بين سن الـ40 والـ50. من الاستمرار بممارسة الرياضة، وحتى استبعاد السلبيين من حياتك، إليكم 10 دروس تمنى لو تعلمها كيرلي قبل عقد من الزمن.

 

1- أنت لست كبيرًا بعد

التقدم في العمر لا مفر منه، لكن في الحقيقة، إنك كبير في السن بقدر ما تتصرف كذلك، فإذا حافظت على نشاطك وأكلت بشكل جيد وصحي، فستظل قادرًا على القيام بكل شيء تقريبًا كان بإمكانك القيام به في سن الثلاثين.

اقرأ أيضًا: 15 شيئًا ستندم على عدم فعلها أثناء مرحلة شبابك

 

2- لست بحاجة للتخلي عن ممارسة الرياضة

“لعبت الرياضة طوال حياتي تقريبًا، وما زلت ألعب البيسبول وكرة القدم والهوكي في الخمسينيات من عمري، إلا أن الناس لا تنفك أن تقول لي، متى ستنتهي؟ وألا تتقدم في العمر؟، غالبًا تجاهلت هذه الأقوال، ولكن ليس كما يجب. لا تتوقف عن الحركة حتى إن انخفضت توقعاتك ونشاطك قليلًا”.

 

3- الناس في سنك سيموتون

تبدأ احتمالات الموت في الزيادة بشكل مثير للقلق إلى حد ما عند وصولك إلى سن الأربعين، إذ قفزت معدلات الوفاة بين الرجال الأمريكيين في عام 2015 إلى 609 حالة لكل 100 ألف رجل تتراوح أعمارهم بين 50-54، وبالمثل ارتفعت معدلات الوفيات بين النساء الأمريكيات إلى 382. الموت دائمًا ما يكون صادمًا، وفي بعض الأحيان يكون مفاجئًا. لذلك استغل هذه الحياة بأفضل ما يمكن، لا تؤجل أمانيك وأعمالك، وثابر في تحقيق طموحك.

 

4- خروج الأبناء من المنزل قد يكون نعمة

قد يكون إرسال أبنائك إلى الجامعة أمر مؤلم، لكن هذا الفراغ قد يصبح فرصة أيضًا، إذ سيتيح لكم الاستيقاظ على واقع أنكم لستم آباء وأمهات بعد، ولن يعود الأمر يتمحور حول الأطفال والدراسة والأنشطة العائلية، مما يعطيك الوقت في متابعة اهتماماتكم المشتركة وإحياء الرومانسية من جديد، مما يمهد الطريق لعقود من السعادة.

 

5- لا يمكنك الاحتفال كما كنت من قبل

مع التقدم في العمر، تكتشف أن جسمك لن يكون بالجودة ذاتها التي كنت عليها في الصغر؛ فعلى سبيل المثال، إن كنت تشرب الكحول، بعد سن الأربعين سيصبح الكبد أقل كفاءة في معالجتها. كما سيحتفظ جسدك بالمياه بشكل أقل، مما يجعلك عرضة للجفاف، أكثر من السابق.

 

6- الأصغر والأبسط هم الأفضل

يقول كيرلي: “واحدة من أكبر التغييرات التي قمت بها في سن الأربعين، كانت الانتقال من منزل كبير مع بركة سباحة، إلى واحد صغير على بحيرة، فالأخير يحتوي على مساحة من المعيشة يسهل الحفاظ على نظافته وتنظيمه، كما أن البحيرة لا تحتاج إلى أي صيانة”. مضيفًا: “لقد كان البسيط هادئًا جدًا لدرجة أنني تمنيت لو حصلت عليه منذ زمن”.

اقرأ أيضًا: 25 نصيحة لتصبح أكثر سعادة وصحة وغنى

 

7- لا حاجة للمعاناة مع آراء الأغبياء

واحدة من أهم الأشياء التي يدركها المرء، أن هناك عددًا محدودًا من الأشخاص الذين يحبونك ويهتمون بك حقًا، ولا يمكن الاستغناء عنهم. في المقابل، الأشخاص السلبيون ليس عليك الاستغناء عنهم فقط، بل إخراجهم من حياتك أيضًا، سواء على الصعيد المهني أو الشخصي. أنت لا تحتاج إلى البقاء بجانب هؤلاء ولا أن تستهلك طاقتك في ذلك.

 

8- افعل شيئًا لنفسك الآن، ليس عندما تتقاعد

يقول كيرلي: “يعتقد الكثيرون أن أفضل سنوات حياتهم كانت في الماضي، كنت واحدًا منهم، ولكنها أسوأ كذبة نقولها لأنفسنا. في الأربعينيات من عمري تعلمت تسلق الصخور، كما تخلصت زوجتي من عملها -كمحامية- غير الراغبة فيه، وعادت في نهاية المطاف إلى مقاعد الدراسة للحصول على شهادة في علم النفس. الحقيقة هي أننا لسنا أكبر من أن نتعلم شيئًا شديدًا”.

 

9- كن أكثر تحديدًا في تفكيرك

يروي كيرلي: “أمضيت عقودًا أصدر خيارات في حياتي، ليست لأنها جيدة بالنسبة لي ولعائلتي، بل لأنني شعرت بالسوء إزاء التخلي عن أشخاص آخرين من غير ذوي الأهمية الكبيرة. استغرق مني الأمر حتى منتصف الأربعينيات حتى أدركت أن الالتزامات الحقيقية هي الأقرب إلى المنزل”.

 

10- الامتنان

مع تقدم الحياة، ستقوم بالكثير من الأخطاء الحتمية وستتعرض لخسارات عديدة، إما كأب أو زوج أو صديق، إلا أن هذا يجب أن لا يجعلك أكثر تقديرًا وامتنانًا للحياة التي تملكها. يقول كيلر: “أنا سعيد جدًا بالحكمة التي اكتسبتها في الخمسين، ولكن كان بإمكاني أن أمنع الكثير من الألم الذي تعرضت له، في حال كنت أكثر امتنانًا”.

 

المصدر: Busines Insider

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة