شؤون عربية

كيف علّقت وسائل الإعلام العالمية على الحملة الأمنية في سيناء؟

أبرز الصحف العالمية تتناول أحداث سيناء الأخيرة!

كيو بوست – 

أعلنت القوات المسلحة المصرية حالة التأهب القصوى داخل أراضي شبه جزيرة سيناء من أجل شن عملية شاملة تستهدف العناصر الإرهابية التي تنشط في تلك المنطقة.

وأعلن الجيش المصري أن القوات المسلحة بدأت، بالتعاون مع الشرطة، عملية عسكرية شاملة في شمال ووسط سيناء، والظهير الصحراوي غرب وادي النيل، لاستهداف العناصر الإرهابية المتواجدة في تلك المناطق.

وأعلن المتحدث باسم القوات الأمنية العقيد تامر الرفاعي أن الجيش والشرطة أعلنوا رفع حالة التأهب إلى درجتها القصوى.

وفور صدور هذا البيان، بدأت القوات الأمنية بشن الضربات الجوية المكثفة مستهدفة البؤر التي تتواجد بها العناصر الإرهابية. كما قامت القوات الأمنية بمهاجمة مخازن عسكرية وذخائر كانت العناصر الإرهابية في سيناء تستخدمها كقواعد لمهاجمة قوات الأمن المصرية.

 

بيان رقم 2

نشر الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك قائلًا: “أتابع بفخر بطولات أبنائي من القوات المسلحة والشرطة لتطهير أرض مصر الغالية من العناصر الإرهابية، أعداء الحياة”.

وبالتزامن، نشر الجيش المصري البيان رقم 2 المتعلق بالعملية الشاملة “سيناء 2018” معلنًا تنفيذ الكثير من العمليات ضد العناصر الإرهابية، إضافة إلى تشديد إجراءات التأمين في المناطق الإستراتيجية والحيوية كافة داخل أراضي الجمهورية، بما فيها المنافذ الخارجية. ونشرت القوات الأمنية مقاطع فيديو لضربات جوية نفذتها ضد العناصر الإرهابية.

وركز البيان على تشديد إجراءات التأمين البحري للمجرى الملاحي، بغرض قطع خطوط الإمداد عن العناصر الإرهابية.

 

بيان رقم 3

صباح السبت، نشر الجيش المصري البيان الثالث، وجاء فيه أن القوات الأمنية واصلت توجيه الضربات واستهداف مخازن الأسلحة والمواد المتفجرة، ومناطق الدعم اللوجيستي المكتشفة، مع استمرار عمليات التأمين الجوي للمناطق الحدودية.

 

كيف علقت الصحف العالمية على العملية؟

أشارت صحيفة تيليغراف البريطانية إلى العميلة بالقول إنها “غير مسبوقة” ضد العناصر الإرهابية داخل شبه الجزيرة. وقد ربطت الصحيفة بين العملية وبين العمليات الإرهابية التي نفذها تنظيم داعش ولاية سيناء، خصوصًا عملية استهداف مسجد الروضة الذي أودى بحياة 300 قتيل. كما أوضحت الصحيفة أن العملية تهدف إلى تنظيف المنطقة من المتمردين بحلول نهاية شباط فبراير الجاري.

صحيفة الغارديان هي الأخرى ربطت بين تفجير مسجد الروضة والعملية الشاملة في سيناء. كما ذكرت الصحيفة أن شبه جزيرة سيناء تخضع لقوانين الطوارئ منذ شهر تشرين أول 2014، عندما قتلت العناصر الإرهابية 30 جنديًا مصريًا في عملية واحدة.

وذكرت صحيفة ميدل إيست آي أن العملية أثمرت عن مقتل 3 عناصر تابعين لحركة حسم المحظورة، التي تعتبر جناحًا مسلحًا لحركة الإخوان المسلمين المصنفة كإرهابية في مصر. كما أعلنت الشرطة عن اعتقال 14 مطلوبًا متهمين بالتخطيط لتنفيذ هجمات قبل انتخابات الرئاسة المصرية (نهاية آذار 2018).

وركزت الصحيفة الإلكترونية على حالة التأهب القصوى التي دعت إليها السلطات المصرية في المستشفيات، في المناطق القريبة، بما فيها زيادة أعداد الطواقم الطبية العاملة فيها، تمهيدًا لوصول إصابات، جراء العملية العسكرية.

وذكّرت صحيفة فاينانشال تايمز بالضحايا من قوات الشرطة والأمن والمدنيين الذين سقطوا جراء العمليات الإرهابية التي نفذتها تلك الجماعات داخل سيناء، وفي مناطق أخرى داخل مصر.

 

وأنتم، كيف تقيمون العملية العسكرية داخل سيناء؟ هل ستؤدي إلى القضاء على العناصر الإرهابية التواجدة داخل شبه الجزيرة؟

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة

Share This