الواجهة الرئيسيةشؤون دولية

قطر متورطة مع إيران في استهداف سفن الخليج

تقارير استخباراتية تؤكد أن قطر كانت على دراية بمخططات الحرس الثوري الإيراني لاستهداف السفن في خليج عمان

كيوبوست

كشف تقرير نشرته شبكة “فوكس نيوز”، عن أن قطر كانت على دراية بالهجمات التي وجهتها إيران إلى السفن في خليج عمان، في مايو الماضي، وأنها لم تبلغ حلفاءها في أوروبا؛ ومنهم الولايات المتحدة الأمريكية، وذلك حسب تقارير استخباراتية غربية حصلت عليها “فوكس نيوز”.

وأكدت المعلومات الاستخباراتية أن الحرس الثوري الإيراني خطَّط للعملية، مستفيدًا من المعلومات اللوجستية والدعم القطري، وأن العملية كانت تستهدف أمن واستقرار دول الخليج، واشتركت فيها قطر مدفوعةً برغبة في الانتقام؛ بسبب الحصار المفروض عليها لتورطها في دعم وتمويل جماعات إرهابية ومتطرفة.

اقرأ أيضًا: صفقة المليار دولار بين قطر وإيران

وأشار التقرير إلى أن السياسة القطرية تحوطها علامات استفهام كثيرة؛ خصوصًا المرتبطة بعلاقاتها مع دول مثل تركيا وإيران، والتي تواجه غضبًا عالميًّا خلال الآونة الأخيرة؛ خصوصًا طهران التي تعيش فترة هي الأسوأ لها اقتصاديًّا منذ عقود، بسبب العقوبات الأمريكية المفروضة عليها، والتي تُعد سببًا مباشرًا في اتجاه الحكومة الإيرانية إلى فرض مزيد من الضرائب على الشعب.

وحسب التقرير، فإن هذه المعلومات لن تخدم العلاقات بين قطر ودول الخليج التي تشهد توترات منذ إعلان المقاطعة التي مرَّ عليها ما يزيد على العامَين، كما تأتي في وقت يشهد فتورًا وعدم تفاهم في العلاقة بين الدوحة وواشنطن.

اقرأ أيضًا: دور قطر في تفجيرات الخميس الإرهابية في مقديشو

الدبلوماسي الإماراتي الدكتور يوسف الحسن، قال في تعليق أدلى به إلى موقع “كيوبوست”: “إن نشر المعلومات المتعلقة بتورط قطر مع إيران في الضربات الإرهابية الأخيرة، يحمل دلالات واسعة؛ خصوصًا أنه يأتي في وقت خفوت صوت الحرب العالمية المتبادلة، وظلالها على الأزمة الخليجية القطرية، وبزوغ شيء من التفاؤل على إمكانية حدوث معالجات تمهيدية؛ وهو أمر لا يسر أو يريح الجانب الإيراني الذي من مصلحته دائمًا أن تبقى النزاعات قائمة في المنطقة بين الدول الخليجية، حيث يعيش النظام الإيراني وتتغذى سياساته في الفراغات العربية والانقسامات، وفي ظل مناخات تصعيد الهويات الفرعية والطائفية”.

الدبلوماسي الإماراتي الدكتور يوسف الحسن

ولفت الحسن إلى أن ثمة توجسًا يبقى قائمًا من تصرفات قطرية غير مسؤولة، قبل نشوب الأزمة، وخلالها؛ وبخاصة باتجاه تبادل المعلومات مع حلفائها، خصوصًا إيران.

وأوضح الدبلوماسي الإماراتي أنه لا يثق تمامًا في توجهات “فوكس نيوز”، لافتًا إلى أنه من الوارد أن يكون الغرض من إذاعة هذه المعلومات الآن هو عدم اتخاذ خطوات في مسألة المصالحة الخليجية- القطرية.

المحلل السياسي العراقي رائد العزاوي، أستاذ العلاقات الدولية بالجامعة الأمريكية في القاهرة، قال، في تعليقه لـ”كيوبوست”: “إن اطّلاع قطر على تفاصيل الهجوم الإيراني على السفن الخليجية في خليج عمان ليس أمرًا مستبعدًا؛ بسبب احتفاظها بعلاقات مع أجهزة استخبارات دولية، فضلًا عن رغبتها في إلحاق الضرر بالسعودية التي تقاطعها منذ أكثر من عامَين”.

وذكر العزاوي أن الولايات المتحدة ربما تكون راضية عن التصرف القطري، وأنها لن تفكر في فرض عقوبات عليها بسبب تورطها مع إيران في الهجمات.

اقرأ أيضًا: قطر ملاذ إيران الاقتصادي

الدكتور رائد العزاوي

وأوضح: “من مصلحة أمريكا أن يبقى الخليج على علاقة جيدة معها؛ سواء أكان على مستوى صفقات الأسلحة أم على المستوى السياسي بشكل عام. والتهديد الإيراني مؤخرًا، الذي لعبت قطر دورًا فيه، يبقي المملكة العربية السعودية ودول الخليج في حاجة إلى واشنطن؛ من أجل تأمين أنفسها ضد هجمات الحرس الثوري الإيراني، كحليف استراتيجي يتبنى نفس مواقفها من حيث معاداة إيران من جهة، وتوتر العلاقات مع قطر من جهة أخرى؛ حيث تشهد الفترة الحالية عدم توافق بين الدوحة وواشنطن”.

وتابع أستاذ العلاقات الدولية بالجامعة الأمريكية في القاهرة بأن هذه المعلومات ستزيد من مساحة الخلاف بين دول الخليج وقطر؛ خصوصًا أن الهجمات الإيرانية شكَّلت خطرًا جسيمًا وتسببت في أضرار كبيرة، وأظهرت قطر كأنها دولة لا تنتمي إلى الخليج العربي ولا تكترث بالتهديدات التي يتعرض إليها.

اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات