الواجهة الرئيسيةترجماتثقافة ومعرفة

“عبادة” دييغو مارادونا.. بالصور

كيوبوست- ترجمات

توفي دييغو مارادونا عن عمر يناهز الستين عاماً، وبعد ثلاثين عاماً من آخر فوز لنابولي بالسكوديتو، يستعرض المصور باولو فيزولي، صوراً عديدة لما يُسميه “عبادة إله نابولي”.

تذكارات من المعجبين من جميع أنحاء العالم، في مقهى في ساحة “لارغو ديلي أرتيستي”، في الحي الإسباني في نابولي.
ملصق يحمل صورة مارادونا وعبارة القديس دييغو، مستوحى من أسلوب رسم الأيقونات الدينية في العصور الوسطى.
أحد مشجعي نادي نابولي الذين ولدوا في العصر الذهبي لمارادونا، يكشف عن وشم معبوده.
اللمسات الأخيرة على تمثال مارادونا في مشغل الأخوَين غامبراديلا في نابولي.
المذبح الشهير لـ”شعر مارادونا” في بار نيلو
جداريات عملاقة للفنان جوريت في حي برونكس؛ تظهر رسماً لمارادونا وعبارة “الإله البشري”.
لوتشيا ريسبولي -طاهية ومدبرة منزل مارادونا خلال وجوده في نابولي- كانت هي وزوجها بمثابة عائلة مارادونا
تماثيل صغيرة تمثل أهم قمصان مارادونا: الأرجنتين وبوكا جونيورز ونابولي.
صورة مارادونا وهو يدخن سيجاراً في متجر للمواد الغذائية؛ تُظهر اهتمام الناس بحياته المثيرة للجدل خارج الملعب.
جدارية لمارادونا خلال موسم 1989- 1990 بالدوري الإيطالي التاريخي
تهيمن الصور والقمصان التي تمثل المراحل المختلفة للفتى الذهبي على ساحة لارغو ديلي أرتيستي
مدخل متحف “كلوب نابولي سافيريو سيلفيو فيغانتي” الذي يضم آلاف القطع التذكارية التي تبرع بها مارادونا نفسه
يعرض مطعم كوارتييري سبانيولي صوراً من عصر مارادونا الذهبي في نابولي مع زملائه ف
بائع خضار أمام متجره في حي كوارتييري سبانيولي
مالك إحدى الحانات في حي كوارتييري سبانيولي يحمل على ذراعه وشماً لصورة مارادونا
صور فوتوغرافية وأوشحة وقمصان في حانة مكرسة بالكامل لمارادونا في ساحة لارغو ديلي أرتيستي، في نابولي.
أنطونيو بوستوك، أحد مشجعي نابولي، يقف أمام جدارية مارادونا ويحمل صورة له مع بطله التقطها على حافة الملعب.

المصدر: الجارديان

اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات