مجتمع

حرب “المكدوس والكشك” تشتعل بين اللبنانيين

حرب ناعمة عبر مواقع التواصل الاجتماعي

كيو بوست – 

حرب لبنانية “افتراضية” خاضها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مؤخرًا، في حادثة فريدة من نوعها؛ إذ لا دخل لها بالسياسة أبدًا، بل أغرب من ذلك، إنها حرب “الكشك والمكدوس”، بين البعلبكيين والجنوبيين، بدأها الجنوبيون، عندما تطرقوا لملفين بالغين الحساسية، ما اعتبره البعلبكيون اعتداءً صارخًا عليهم.

بدأت المعركة بهاشتاغ #الاكل_الجنوبي_اطيب_من_البعلبكي، الذي لاقى انتشارًا واسعًا على موقع “تويتر”. وقد انتشرت عبر موقع فيسبوك منشورات وفيديوهات مسجلة ومباشرة، يتنافس اللبنانيون فيها بطريقة لا تخلو من السخرية والفكاهة، رافضين سيطرة شهرة وأمجاد أطعمة منطقة على الأخرى. البيروتيون كان لهم، أيضًا، دور في تلك “الحرب” عبر الدفاع عن طعامهم، معتبرين أنه الأفضل من بين البعلبكي والجنوبي.

ورحب الكثيرون بروح الفكاهة التي تمتع بها المغردون على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ وجدت الاختصاصية في الترويج الرقمي “لارا هنا”، أن اللبنانيين قد نجحوا في إخراج أنفسهم من مأساة الخلافات الداخلية، لتشهد مواقع التواصل حرب “لبنانية-لبنانية” بعيدة كل البعد عن الأحزاب والطوائف والأديان، يسلط فيها الضوء على الأطباق اللبنانية الشهية والأصيلة، وهذا ما يسمى بالخلاف الإيجابي، على حد قولها.

وهنا نعرض لكم بعض التغريدات لحرب “المكدوس والكشك”:

 

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات