الواجهة الرئيسيةترجماتصحة

“حبوب منع الحمل للرجال” .. اكتشاف أمريكي جديد

كيوبوست- ترجمة

أكد تقرير منشور في جريدة “ميرور” البريطانية، أنه تم اكتشاف حبوب منع الحمل للرجال، والتي ستكون متاحة في الأسواق بحلول عام 2029.

وأوضح التقرير أن هذا الخبر سيقع على آذان النساء تمامًا كالموسيقى؛ حيث إن حبوب منع الحمل الذكورية للرجال، اقتربت كثيرًا من أن تصبح حقيقة.

وكشف باحثون من معهد لوس أنجلوس للأبحاث الحيوية أن حبوب منع الحمل الذكورية قد اجتازت اختبارات السلامة والتحمُّل لدى الرجال الأصحاء.

وبناءً على النتائج التي وصل إليها الفريق البحثي؛ يعتقد الباحثون أن حبوب منع الحمل يمكن أن تكون متاحة على نطاق واسع خلال نحو 10 سنوات من الآن.

اقرأ أيضًا: “توكوفوبيا”: كل ما تريدين معرفته عن الخوف الشديد من الحمل والولادة.

حبوب منع الحمل التي تُدعى “11 -beta-MNTDC”، هي هرمون “تستوستيرون” معدل يحتوي على الإجراءات المشتركة لهرمون الذكورة والبروجسترون.

وقالت الدكتورة كريستينا وانج، المؤلفة المشاركة في هذه الدراسة: “تشير نتائجنا إلى أن هذه الحبة، التي تجمع بين نشاطَين هرمونيَّين في آنٍ واحد، ستقلل من إنتاج الحيوانات المنوية مع الحفاظ على الرغبة الجنسية”.

وفي هذه الدراسة، تناول 40 رجلًا صحيًّا الدواء، مرة واحدة يوميًّا مع الطعام، لمدة 28 يومًا.

وكشفت النتائج البحثية أن الرجال الذين يتناولون الدواء قد شهدوا انخفاضًا في متوسط مستويات هرمون الـ”تستوستيرون” في الدم، ولكن دون أي آثار جانبية حادة.

ووَفقًا لما قالته الدكتورة ستيفاني بيج، مؤلف مشارك في هذه الدراسة أيضًا؛ فإن قلة الآثار الجانبية ترجع إلى أن الدواء يحاكي هرمون الـ”تستوستيرون” تمامًا. ومع ذلك، فإن الدواء لا يكفي كلتا الخصيتَين لأن تدعما إنتاج الحيوانات المنوية.

اقرأ أيضًا: هل بات بإمكان الرجال خوض تجربة الحمل والولادة؟

وأوضح التقرير أن أهم ما في الأمر أن هذه الآثار قابلة لأن تنعكس بعد توقف العلاج؛ ما يعني أن الرجال يمكنهم تناولها مؤقتًا، كما يستغرق الدواء من شهرين إلى ثلاثة أشهر على الأقل للتأثير على إنتاج الحيوانات المنوية؛ ما يعني أن فترة 28 يومًا في الدراسة كانت قصيرة جدًّا بحيث لم تتمكن من مراقبة تثبيط الحيوانات المنوية الأقوى.

ومع ذلك، فإن الباحثين يخططون الآن لدراسات أطول، وإذا كانت هذه الدراسات فعالة؛ فسوف يختبرون الدواء في الأزواج الناشطين جنسيًّا.

وأضافت الدكتورة وانج: “يجب أن تكون وسائل منع الحمل الهرمونية الذكورية القابلة للانعكاس متاحة خلال نحو 10 سنوات”.

وعلى الرغم من أنك قد تعتقد أن معظم الرجال سيرفضون تناول حبوب منع الحمل من الذكور؛ فإن دراسة حديثة أجرتها “YouGov“، تشير إلى أن هذا قد لا يكون كذلك.

وكشفت الدراسة أيضًا أن واحدًا من كل ثلاثة رجال سيكون على استعداد لتناول حبوب منع الحمل الذكورية، وهي نفس النسبة المئوية للنساء اللائي يستخدمن حاليًّا وسائل منع الحمل الهرمونية.

اقرأ أيضًا: 11 خرافة حول الحمل لا يجب عليكِ تصديقها.

ومع ذلك، أوضحت الدراسة أن 25% تقريبًا من الرجال لن يكونوا مستعدين لتناول حبة منع الحمل الذكورية.

المصدر: جريدة “ميرور” البريطانية

 

حمل تطبيق كيو بوست على هاتفك الآن، من هنا

اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات