الواجهة الرئيسيةترجماتثقافة ومعرفة

جين فوندا: لا أريد حباً إلا من رجل أصغر مني

كيوبوست – ترجمات

إميلي كيركباتريك♦

كشفت الممثلة الأمريكية جين فوندا، البالغة من العمر 83 عاماً، في مقابلتها الجديدة المنشورة على غلاف مجلة “هاربر بازار”، عن أنها اكتفت رسمياً من العلاقات الرومانسية، إلا إذا تصادف ظهور الشاب المناسب.

وقالت نجمة “السلام والحب وسوء الفهم”: “لا أرغب في أن أكون في علاقة مرة أخرى، ليست لديَّ هذه الرغبة”؛ لكن بينما تضع حياتها العاطفية في استراحة لأجل غير مسمى، أضافت: “هل أتخيل ذلك؟ نعم.. ربما أقابل أستاذاً أو باحثاً؛ شخصاً من هذا القبيل قادراً حقًا على الحب، والاعتزاز بامرأة؛ حتى أتمكن من اختبار نفسي ومعرفة ما إذا كان بإمكاني الالتزام بذلك، أعتقد أنه ربما يمكنني الآن؛ لكن المشكلة هي أنني مثل الرجال أريد رجلاً أصغر سناً، أليس هذا فظيعاً؟ إذا فكرت في خوض علاقة جديدة، كنت لأرغب في رجل أصغر سناً، أنا مغرورة للغاية”.

وتابعت فوندا، موضحة أنها بعد ثلاث زيجات فاشلة من المخرج الفرنسي روجر فاديم، والناشط السياسي توم هايدن، ومؤسس شبكة “سي إن إن” الملياردير تيد تيرنر، “ما كان عليَّ أن أفكر فيه حقاً هو أنني لست قادرة على تحمل الحميمية”، وتابعت قائلة: “المشكلة ليست فيهم.. إنها أنا”.

فوندا مع زوجها السابق تيد تيرنر مؤسس شبكة “سي إن إن”- أرشيفية

وعن ثقافة الالتزام في العلاقات، قالت: “لو جاء رجل وقال: هيا يا فوندا، التزمي بعلاقة، لكنت هربت خائفة؛ لقد كنت منجذبة لرجال لم يكونوا ليفعلوا ذلك بي قط، لأنهم لا يستطيعون بالضرورة أن يلتزموا هم أنفسهم. لم أكن أعرف ذلك في ذلك الوقت؛ لكني أعرفه الآن. ولا أعتقد أنني أستطيع فعل أي شيء حيال ذلك الآن؛ لكن هذه هي الحقيقة، وكما تقول ليلي توملين (تلك هي الحقيقة)”.

شاهد: فيديوغراف.. هل تصبح هوليوود دون مشاهد جنسية؟!

وأضافت في محاولة لشرح طبيعتها “المتغيرة”: “إن أحد أسباب دخولي في علاقة برجل هو شعوري أنه يستطيع أن يأخذني إلى مسار جديد؛ فأنا أنجذب إلى الأشخاص الذين يمكنهم تعليمي أشياء جديدة وحياتهم مختلفة عن حياتي، وهكذا فإنني أعطي نفسي بالكامل لذلك”.

وعن زواجها بتيرنر، قالت: “الزواج من تيد يشبه الزواج من 15 شخصاً؛ عليك أن تتعلمي كيف تصطادين السمك، ففعلت. وكان يحبني أن أرتدي ملابس مثيرة، لذا فعلت.. وهكذا دواليك، فقد أردت ذلك. فلماذا تكون مع تيد تيرنر إذا كنت لن تسمح لنفسك بالانغماس في واقعه والتعلم منه؟ وأنا سعيدة لأنني فعلت ذلك”؛ حيث أكدت فوندا أنها تتفانى في علاقتها بالجنس الآخر، قائلة: “قبل كل شيء، أحرص على إرضائه، وهذه هي المشكلة”.

♦صحفية في مجلة “فانيتي فير”

المصدر: موقع مجلة “فانيتي فير

اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات