الواجهة الرئيسيةثقافة ومعرفة

“تنين يسيطر على البشرية”.. أهم تنبؤات بابا فانغا لعام 2021

كيوبوست

رغم أنها رحلت عن عالمنا منذ 24 عاماً؛ فإن تنبؤات العرافة البلغارية الضريرة بابا فانغا، المعروفة بقدرتها الخارقة على التكهن بالمستقبل، لا تزال مثار اهتمام العالم؛ لأن 85% من تنبؤاتها تحققت، وذلك استنادًا إلى بحث أعده المدير السابق للمعهد البلغاري، البروفيسور جورجي لوزانوف.

تنبؤات تحققت

فقدت بابا فانغا (الجدة فانغا)، التي ولدت باسم فانغيليا بانديفا غوشتيروفا، في مقدونيا عام 1911، بصرها في الـ12 من عمرها إثر عاصفة ترابية، ويرى معجبوها أن فقدانها البصر مَنحها “البصيرة” التي خوَّلتها التنبؤَ بالمستقبل.

ومن أبرز ما نُقل عنها، قولها في عام 1989: “التوأمان الأمريكيان سيسقطان بعد هجوم من الطيور الفولاذية. ستعوي الذئاب في الأدغال، وستتدفق دماء الأبرياء”؛ ما فُسِّر بعدها بهجمات 11 سبتمبر عام 2001، التي استهدفت البرجَين التوأمَين في مجمع التجارة العالمي في نيويورك.

هجمات 11 سبتمبر عام 2001 التي استهدفت البرجَين التوأمَين في مجمع التجارة العالمي في نيويورك- the conversation

بينما تنبأت أيضاً بانهيار الاتحاد السوفييتي، وكارثة مفاعل تشيرنوبل، وموت الأميرة ديانا، وغرق الغواصة الروسية كورسك في بحر بارينتس شمال شرق النرويج عام 2000، وإصابة الرئيس الأمريكي الـ45 (دونالد ترامب) بمرض غامض؛ وهذا ما حدث في شهر أكتوبر عام 2020، فقد أُصيب ترامب بفيروس كورونا.

شاهد: فيديوغراف.. تنبؤات أطفال 1966 بعد 50 عاماً

قبل وفاتها عام 1996، عن عمر ناهز 85 عاماً، رصدت بابا فانغا عدة توقعات للسنوات المقبلة، إلا أنه لا توجد نسخة مكتوبة موثوقة تعود إليها؛ لكن بكل الأحوال ماذا قالت بابا فانغا عن 2021؟

تنين يسيطر على البشرية

حسب الأخبار المتناقلة حول تصريحات بابا فانغا، فإن العالم “سيعاني الكثير من الكوارث الكبرى” خلال عام 2021؛ لكن أغرب تلك التصريحات أن “تنيناً قوياً سيسيطر على البشرية”، ووجد البعض أن التنين يرمز إلى الصين التي ستستولي على العالم.

كما قالت: “العمالقة الثلاثة سيتحدون”، والعمالقة الثلاثة، وفقاً لمعظم التحليلات، هم: الصين وروسيا والهند.. وأضافت: “بعض الناس سيمتلكون أموالاً حمراء.. أرى الأعداد 100 و5 والعديد من الأصفار”؛ ما فُسِّر على أن “النقود الحمراء” تشير إلى فئتَي الـ100 يوان صيني و5000 روبل روسي، خصوصاً أن لونيهما أحمر.

اقرأ أيضاً: كيف تتفكك القوة الأمريكية وتنتهي هيمنة القطب الأوحد بلا عودة؟

وفي السياق السياسي ذاته، توقعت بابا فانغا أن يتعرض الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى محاولة اغتيال، بينما سيشن متطرفون إسلاميون هجوماً على أوروبا، مستخدمين “ترسانة أسلحة كيماوية”.

بابا فانغا في سن الشباب

وقالت فانغا، المعروفة أيضاً باسم “نوستراداموس البلقان”: “وعي الناس سيتغير، ستأتي أوقات عصيبة، وسينقسم الناس حسب عقيدتهم”.

وعلى الصعيد العلمي والطبي، رأت أن عام 2021 سيشهد انتصاراً على مرض السرطان، إذ قالت: “في بداية القرن الحادي والعشرين، ستتخلص البشرية من مرض السرطان”، وأضافت: “سيأتي اليوم الذي سيُقيَّد فيه السرطان بسلاسل حديدية”؛ كناية عن السيطرة عليه.

كما تنبأت بأن إنتاج البترول سيتوقف، وسيحظى كوكب الأرض بالراحة، بينما “ستطير” القطارات باستخدام ضوء الشمس.

وعن توقعاتها خارج إطار كوكب الأرض، تنبأت بابا فانغا أن البشر سيتواصلون مع كائنات فضائية، خلال الـ200 عام القادمة، وقالت: “سيتم اكتشاف الحياة في الكون، وفجأة سيتضح لنا كيف ظهرت الحياة على الأرض لأول مرة”، مضيفة: “سيتواصل الناس مع أشقائهم الروحيين من عوالم أخرى”.

مع كل الإثارة والغموض اللذين يحيطان ببابا فانغا وتنبؤاتها، التي اشتملت على توقع نهاية العالم سنة 5076، إلا أن صحيفة “واشنطن بوست” قالت إن العديد من التوقعات المنسوبة إليها تعود إلى منشورات روسية على وسائل التواصل الاجتماعي. ووفقاً لإحدى الصحف البلغارية، فإن جيراناً لبابا فانغا روجوا فكرة أنها تنبأت بحادثتَي غرق الغواصة الروسية وهجمات 11 سبتمبر.

اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات