الواجهة الرئيسيةشؤون عربية

تعز تنتفض ضد ميليشيا حزب الإصلاح

كيوبوست- اليمن

اقرأ أيضًا: تعز تستغيث .. والإمارات تلبي.

شهدت مدينة تعز، جنوب غرب اليمن، يوم السبت 6 أبريل الجاري، تظاهرة حاشدة ضد ميليشيا حزب الإصلاح الإخواني. انطلقت التظاهرة من “باب الكبير” باتجاه مقر المحافظة؛ حيث طالب المتظاهرون بإنهاء الاختلالات الأمنية كافة، والإنهاء الفوري لتلك التشكيلات العسكرية التابعة لحزب الإصلاح الإخواني في مدينة تعز، وسرعة القبض على قتلة المدنيين وخلايا الاغتيالات، وتقديمهم إلى العدالة، والتعجيل بتحرير المدينة من قبضة الميليشيات الحوثية.

التظاهرات جاءت نتيجة تصاعد حالة الغليان الشعبي في مدينة تعز بعد أن شنَّت ميليشيا حزب الإصلاح هجمات ضد المدنيين وأحرقت عددًا من منازلهم؛ كما قامت بتنفيذ إعدامات لعدد من الجرحى المناوئين لحزب الإصلاح فرع الإخوان المسلمين في اليمن. 

طالب المتظاهرون بإخراج ميليشيا حزب الإصلاح من مدينة تعز، وإخلاء جميع مؤسسات الدولة من تلك الميليشيا الحزبية التي باتت تسيطر على مفاصل المدينة وتتحكم في مقدراتها وتُضَيِّق على أهلها وتعتدي عليهم بأقسى الطرق والأساليب.

وتأتي هذه الفعالية بعد مرور أسبوع على توتر شهدته مدينة تعز على خلفية مواجهات مسلحة دارت في المدينة القديمة بين ميليشيا حزب الإصلاح ومدنيين، تدخَّل على إثرها “الهلال الأحمر الإماراتي”؛ لتزويد أهل المدينة بالسلع الغذائية وإنهاء الأزمة التي تسببت فيها ميليشيا حزب الإصلاح الإخواني، وهو ما دأبت دولة الإمارات العربية المتحدة على فعله كلما استغاث أهل اليمن بأن تلبِّي النداء.

واتهمت الأحزاب السياسية المختلفة في تعز حزبَ الإصلاح الإخواني باستهداف المدنيين الأبرياء وتكدير السلم العام في المدينة عبر الميليشيات التابعة له والتي يُطلق عليها “الحشد الشعبي”، إحدى الأذرع الفاسدة الكثيرة لميليشيا الحوثي التي تعيث فسادًا في اليمن، والتي لولا وقوف قوات التحالف العربي لها بالمرصاد؛ لكان الخراب الذي تعيثه أضعافًا مضاعفة.

اقرأ أيضًا: الإخوان يرتكبون مذبحة في تعز برعاية قطرية.

 

حمل تطبيق كيو بوست على هاتفك الآن، من هنا

اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة