الواجهة الرئيسيةثقافة ومعرفة

“الديك الرومي” طائر فظّ وحاد الطبع.. لماذا ارتبط اسمه بتركيا؟

كيوبوست

يتوسط مائدة عيد الشكر في الولايات المتحدة الأمريكية، ومائدة الميلاد في أوروبا، ولا غنى عنه في سيخ الشاورما ببلاد الشام، في حين يفضّل كثيرون لحمه خلال جمعات الشواء في دول عربية، لذلك يُعتبر الديك الرومي أو الحبشي، كما نسميه بالعربية، عنصراً رئيسياً في الأكلاتِ المرتبطة بالاحتفالات.

 

واللافت أن موطنه الأصلي معروف، إلّا أنه لا يُنسب لدولة معينة، بل لعدة دول، على رأسها تركيا والهند والبيرو وغيرها.. ويُعتبر اسم “تركي- Turkey” بالإنجليزية بمعنى تركيا، هو الاسم الأكثر شهرة للديك العنيف، في أمريكا وبريطانيا وكندا، فما سبب تلك التسمية؟

اقرأ أيضاً: لماذا تفضل قردة الشمبانزي المسنة الأصدقاء القدامى على تكوين علاقات جديدة؟

اختلاف الأسماء

يُوصف الديك الرومي بأنه نوعٌ من الطيور عاش في موطنه الأصلي؛ الأمريكيتين، ومنهما انطلق إلى العالم، وينقسم لنوعين؛ الديكِ البرّي، وموطنه شرق ووسط أمريكا الشمالية والمكسيك، والديكِ الرومي ذي العينين، وموطنه شبه جزيرة يوكاتان في أمريكا الوسطى.

وعلى الرغم من تحديد أصوله في الأمريكيتين، فإن الأمريكيين أنفسهم ما زالوا يطلقون عليه “تركي- Turkey”، ويرجع ذلك لمجرّد التشابه في الشكل بين الديك الرومي و”طير غينيا”، الذي وصل من غرب إفريقيا إلى أوروبا على يد التجار الأتراك، فأطلق عليه اسم Turkey””، نسبة إلى جنسية التجّار.

طائر غينيا الشبيه بالديك الرومي البري- backyardpoultry

وبعد وصول الديك الرومي من العالم الجديد (الأمريكيتين) عبر المستوطنين إلى أوروبا وإنجلترا، ونتيجة للشبه الكبير بين الطائرين (الغيني والرومي)، سُميّ الزائر الجديد في إنجلترا بالتركي أيضاً، وكون اللغة الإنجليزية هي اللغة السائدة في أمريكا وكندا اليوم، فاعتمدت تسمية تركي، علمًا بأن أول استخدام لتسمية “Turkey” باللغة الإنجليزية، كان في أربعينيات القرن الخامس عشر، وفقا لقاموس أوكسفورد الإنجليزي.

لم تتوقف قصة التسمية المتضاربة عند الأتراك فحسب، على الرغم من شيوعها، فتسميته تقترن بأسماء بلدان أخرى، ففي تركيا نفسها وفرنسا يسمى بديك الهند (coq d’Inde)، وتفيد رواية بأن هذه التسمية نابعة من اللغط الذي كان شائعاً عند اكتشاف الأمريكيتين (موطن الديك الرومي)، على أنهما الهند، وهذا يفسر إلى حد كبير سبب التسمية الهولندية للديك بـ”kalkoen”، اختصارًا لكلمة “Calicut-hoen” وتعني حرفياً “دجاجة من كاليكوت”، وكاليكوت كان مركزاً تجارياً هندياً رئيسياً في ذلك الوقت.

تتميز الذكور البالغة برأسٍ محمر يتحول إلى اللون الأزرق عندما تكون متأهبة

وفي البرتغال يسمى “طائر البيرو” نسبة إلى دولة البيرو، وفي شبه جزيرة الملايو في المحيط الهندي، يطلق عليه “الدجاج الهولندي”! وفي الدول العربية يسمى بالديك الرومي؛ نسبة إلى روما عاصمة إيطاليا، والديك “الحبشي” نسبة إلى الحبشة (إثيوبيا).

اقرأ أيضًا: هل تُصاب الحيوانات بالنوبات القلبية؟

طبع حاد

تُشتهر بعض البلدان بتربية الديك الرومي بالملايين، كالولايات المتحدة وإيطاليا، بغرض تصدير لحومه الغنية بالفتامينات والمعادن أكثر من الدجاج، علماً بأنه جرى تدجين الديك الرومي لأول مرة في أمريكا الوسطى حوالي 800 ق.م على يد السكان الأصليين، للحصول على لحومه.

كما استخدم السكان الأصليين ريشه في صنع البطانيات والجلابيب حوالي عام 200 ق.م، إذ يتميز الديك الرومي بريش بني داكن مرقط يميل إلى البرونزي، كما يمتلك بعض الريش الأخضر أو الأزرق، وتتميز الذكور البالغة منه برأس غير مغطى بالريش، مُحْمَرّ يتحول إلى اللون الأزرق عندما يكون الديك متأهباً، وتنسدل على منقاره قطعة لحمية حمراء تسمى “السنود”، تظهر لدى الذكور أكثر من الإناث.

تنسدل على منقار الديك الرومي قطعة لحمية حمراء تسمى “السنود”- أرشيف

ومن الممكن أن يصل طول ذكر الديك الرومي إلى 130 سم، ووزنه إلى 10 كجم، إلّا أن المتوسط عادة يكون أقل من ذلك، فيما تزن الإناث منه نصف وزن الذكور.

وفي ما يتعلق بسماته الشخصية، فإن طبعه حادٌّ وهجوميٌّ، لذلك يُستخدم وصف “تركي” في الولايات المتحدة كنعتٍ بحق أحدهم كناية على الغباء والغطرسة، فالديك الرومي يهاجم الطيور والأشخاص، من خلال النقر، لذلك يُنصح الأشخاص الذين تعرضوا  لهجمات الديك الرومي الآخرين، بعدم النظر في عينيه مباشرة لأن ذلك سيحفزّه على الهجوم.

اقرأ أيضًا: هل تعانق الحيوانات بعضها بعضاً؟

ولتفادي هجمات الديك الرومي، يُنصح في بعض الولايات الأمريكية السكان بعدم الخروج من المنزل عندما يواجهون الديوك الرومية البرية، ومقاومتها برش الماء أو بالصراخ عليها، ودفعها بالمكانس اليدوية!

تحاول الديكة الرومية لفت انتباه الإناث من خلال الصراع واستعراض القوّة- pinterest

وتزداد عدوانية الديك الرومي في فصل الربيع؛ لأنه موسم التزاوج وخلاله ينخرط بصراعاتٍ تعتمد على نقر منافسيه من الذكور، كما يحاول لفت انتباه الإناث عبر التبختر والعدو، من أجل التزاوج والتكاثر وضمان الهيمنة على المنطقة.

اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات