الواجهة الرئيسيةشؤون خليجيةشؤون دولية

التوابيت العائدة من الدوحة.. نهاية مأساوية لحلم العمال في نيبال

فُجع النيباليون بصور التوابيت التي وصلت إلى مطارهم هذا الأسبوع وبداخلها جثث عمال توفوا في قطر بسبب الإهمال الناجم عن إدارة أزمة فيروس كورونا

كيوبوست

لم يكن الإعلان عن عودة طائرة محملة بجثث عشرين عاملاً نيبالياً توفوا في قطر بعد إصابتهم بفيروس كورونا، إلا مجرد سطر آخر في سِجل الدوحة المُتخم بانتهاكات حقوق الإنسان.

وسائل الإعلام النيبالية تداولت بأسى صور التوابيت التي وصلت إلى أرض المطار، وانتقلت إلى الجهات المختصة للتعرف على أصحابها وتحديد هوياتهم؛ تمهيداً لتشييعهم، بعد أن قضى سوء إدارة الأزمة في قطر على أحلامهم، وفق تقرير نشره موقع “SETOPATI” النيبالي.

استهتار الدوحة

وحسب بحث نشرته دورية “كارديولوجي جورنال”، توفي ما يقرب من 1300 عامل نيبالي، خلال الفترة من 2009 حتى 2017؛ بسبب تعرضهم إلى العمل في ظروف قاسية وغير آدمية في مشروعات الإنشاءات والملاعب الرياضية التي تريد الدوحة الانتهاء منها في أسرع وقت لاستقبال بطولة كأس العالم 2022، دون الالتفات إلى أي اعتبارات إنسانية.

اقرأ أيضًا: “العفو الدولية” تفضح ممارسات قطر ضد العمالة.. احتجاز وتجويع وطرد

تلك الوفيات الكثيرة لعمال من نيبال والهند وباكستان، تسببت فيها من قَبل درجات الحرارة العالية، التي أودت بحياة المئات متأثرين بإصابتهم بسكتات قلبية، أو بضربات شمس، وغير ذلك من ظروف عمل قاسية قبل ظهور وباء كورونا الذي زاد الطين بلة ولم يغيِّر من طريقة تعاطي الدوحة مع وضع هؤلاء العمال.

يقول الدكتور جمال بوحسن، المستشار الحقوقي الدولي المتابع للشأن القطري والأمين العام للمبادرة البرلمانية العربية، إن هذه الخطوة تعد “استهتاراً بالأعراف الدولية”، وإن إرسال توابيت هؤلاء العمال بهذا الشكل، يعارض إجراءات السلامة العامة والتدابير الاحترازية المفترض اتباعها لمواجهة الوباء.

د. جمال بوحسن

وكانت منظمة العفو الدولية قد تواصلت في وقت سابق مع عشرين عاملاً نيبالياً اشتبهت السلطات القطرية في إصابتهم بفيروس كورونا، وبدلاً من محاولة رعايتهم صحياً، تم احتجازهم لعدة أيام تحت وطأة ظروف قاسية قبل أن يتم ترحيلهم إلى نيبال.

العمال النيباليون كشفوا أيضاً عن تجربة غير إنسانية على الإطلاق؛ بداية من تكبيلهم بالأغلال وحرمانهم من الطعام والشراب لأيام، مروراً بتجريدهم من أمتعتهم وأغراضهم الشخصية، وصولاً إلى المعاملة المهينة وترحيلهم نهائياً دون أن يُمنحوا أي حق لهم كعمال قضوا سنوات مضنية لإنجاز حلم الدوحة.

ويؤكد بوحسن، خلال حديثه إلى “كيوبوست”، أن الملف القطري لحقوق الإنسان يُعرض منذ فترة على عديد من المنظمات الحقوقية العالمية التي ارتفعت أصواتها مطالبةً بوضع حد للانتهاكات القطرية بحق العمال الأجانب، وهو تطور يصب في مصلحة هذا الملف “الذي شهد ركوداً وعدم اهتمام وإهمالاً لفترة”، لافتاً إلى أن تعنت النظام القطري يقف حائلاً أمام الاستجابة لمطالبات دولية عالمية بوقف الانتهاكات، وتبرير تلك الخروقات المتكررة.

اقرأ أيضًا: منظمات دولية تندد بالتجاهل القطري لضحايا “كورونا” من العمال الأجانب

انتهاكات مستمرة

وقادت الانتهاكات القطرية لحقوق العمال الأجانب، وتحديداً مع تفشي وباء كورونا في الدوحة التي تسجل واحداً من أسوأ المعدلات العالمية، تحالفاً يضم 16 منظمة حقوقية؛ لتوجيه رسالة نشرتها “هيومن رايتس ووتش”، في أبريل الماضي، تشدد على ضرورة أن تضمن السلطات القطرية حصول العمال الوافدين على الحماية المطلوبة جراء تفشِّي فيروس كورونا.

توابيت عمال نيبال العائدة من الدوحة – SETOPATI

 ونشر موقع “Migrant Rights”، الشهر الماضي، شهادة لعامل يُدعى “نوح”، نجح في مغادرة الدوحة بعد معاناة طويلة، كاشفاً عن تفاصيل مروعة؛ منها تخصيص دورة مياه واحدة لكل 14 عاملاً، وتشارك 8 عمال تقريباً وأحياناً 10 في غرفة معيشة واحدة بمساحة 4 أمتار فقط؛ وهي الشهادات التي تنضم إلى جملة من التقارير والشهادات الموثقة للانتهاكات القطرية بحق العمال الأجانب.

وحسب “رويترز”، يمثل العمال الأجانب نسبة 95% من القوى العاملة في قطر، في الوقت الذي تصر فيه الدوحة على خفض أجورهم، وإجبارهم على العمل القسري.

اقرأ أيضًا: ملاعب كأس العالم في قطر تُشيد فوق جماجم البشر

وحسب المستشار الحقوقي المتابع للشأن القطري، لا تتوقف معاناة العمال الأجانب على العمل في ظروف غير آدمية وحسب؛ “بل إنهم يتعرضون إلى كثير من عمليات اقتطاع وعدم سداد الرواتب المستحقة، على الرغم من أن الدوحة تستطيع صرف هذه المستحقات المالية للعمال بكل سهولة”.

وتواجه قطر، مؤخراً، سيلاً من التحفظات والانتقادات من جانب عدد كبير من المنظمات الحقوقية الدولية التي لا تتوقف عن مطالبة الدوحة بتحسين أوضاع العمال ومعاملتهم بشكل أكثر إنسانية ومراعاة ظروفهم وحقوقهم.

 اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة