تكنولوجيا

اختراق علمي: النفايات البلاستيكية ستكون وقودًا للسيارات مستقبلًا

كيف يمكن أن يحدث ذلك؟

كيو بوست –

توصل العلماء في جامعة سوانسي إلى طريقة لتحويل أي نوع من النفايات البلاستيكية إلى وقود هيدروجيني، يمكنه تشغيل سيارات تعمل بالطاقة الكهربائية. وحقق العلماء هذا الاختراق بإضافة مادة ممتصة للضوء إلى البلاستيك، وتركها في محلول يتعرض لأشعة الشمس.

يمكن أن تكون هذه العملية أيضًا بديلًا رخيصًا لإعادة التدوير، إذ أن البلاستيك لا يحتاج إلى عملية تنظيف في البداية، وفقًا لعلماء سوانسي. وبحسب الدكتور موريتز كوهنيل من قسم الكيمياء بالجامعة، فهناك مليارات الأطنان من البلاستيك في العالم، يتم تدوير جزء منها فقط. لذلك، فهم يحاولون استغلال ما لا يتم إعادة تدويره. ويتلخص جمال هذه العملية، في أنها ليست انتقائية، بل يمكنها أن تحلل كل أنواع النفايات. وأضاف كوهنيل: “حتى لو كان هناك طعام أو القليل من الشحوم على النفايات، فهذا لا يوقف التفاعل، بل يجعله أفضل”. وتنتج هذه العملية غاز الهيدروجين، لتزويد السيارات التي تعمل على الهيدروجين بالوقود.

وتضاف المادة الممتصة للضوء إلى النفايات البلاستيكية، قبل وضعها في محلول قلوي وتعريضها لأشعة الشمس، مما يخلق الهيدروجين، ولكن قد يستغرق الأمر سنوات قبل أن يتم طرح هذه العملية على المستوى الصناعي.

 

المصدر: The Independent

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات