شؤون خليجية

إعصار مكونو يتجه إلى السعودية، فهل يفعل بها ما فعله في عُمان؟

الإعصار يتحول إلى عاصفة مدارية أقل حدة

كيو بوست – 

تراجع الإعصار مكونو إلى منخفض مداري عميق، بالتزامن مع توقعات باستمرار هطول الأمطار الغزيرة على محافظتي ظفار والوسطى في سلطنة عُمان، مصحوبًا برياح نشطة خلال الساعات القادمة. كما يتوقع أن يستمر هيجان البحر على سواحل ظفار والوسطى، مع ارتفاع لمنسوب الموج بين 4 و8 أمتار، في حين يكون ارتفاعه في مناطق أخرى 3 أمتار.

وقد يشير ذلك إلى تراجع حدة وتأثير الإعصار على المدن العُمانية بشكل كبير، فيما أعلنت الهيئة العامة للطيران المدني في سلطنة عُمان إعادة فتح مطار صلالة أمام حركة الطيران، وأن خطوط الملاحة الجوية الدولية في المجال الجوي العُماني عاودت نشاطها “بكل انسيابية”.

وكانت الهيئة قد ذكرت سابقًا أن مكونو يتجه حاليًا صوب جهة الشمال الغربي، بعد أن تجاوز صلالة، مضيفة أن توابع الإعصاء قد تستمر على مدار 48 ساعة قادمة، تشهد هطول أمطار غزيرة ورياح شديدة، وارتفاع موج البحر.

ولقي 10 أشخاص على الأقل مصرعهم بسبب الإعصار، بينهم طفلة (12 عامًا)، بعد أن اصطدمت بجدار منزل بسبب الرياح، وآخر بسبب انجراف مركبته في أحد الأودية. وأجلت أجهزة الدفاع المدني نحو 10 آلاف شخص من المدارس والمباني الحكومية، فيما طلب من قرابة 200 ألف نسمة البقاء في منازلهم.

وفقد قرابة 40 شخصًا آخرين، بينهم 3 في سلطنة عُمان، و7 بحارة هنود وسودانيين، بعد غرق سفن قرابة سواحل سقطرى اليمنية.

وفي الجزيرة اليمنية، أجليت 1000 عائلة بعد أن تضررت منازلها جراء السيول، فيما ساهمت فرق الإنقاذ السعودية بفتح الطريق الرئيسة الذي يربط مركز الجزيرة بمطارها، بحسب وزير الثروة السمكية اليمني.

وضرب الإعصار ذاته منطقة القرن الإفريقي، الأربعاء الماضي، ما أسفر عن مقتل قرابة 50 شخصًا في الصومال.

 

أعلى منسوب أمطار في العالم

ذكر حساب “طقس العرب” على تويتر أن مدينة صلالة، سجلت الجمعة، أعلى معدل أمطار في العالم. وخلال الفترة نفسها تصدرت صلالة مدن العالم في معدل الأمطار، فيما جاءت في المرتبة الثانية مدينة بو في الصين.

وسجلت سواحل السلطنة ارتفاعًا كبيرًا لموج البحر، الذي وصل في بعض الأحيان إلى 12 مترًا، بما يشبه موجات التسونامي التي قد تتسبب بمقتل عشرات آلاف، على غرار ما حدث نهاية 2004، حين ضرب زلزال منطقة المحيط الهندي متسببًا بموجات تسونامي راح ضحيتها 300 ألف نسمة.

 

هل وصل مكونو إلى السعودية؟

تشهد منطقة الخرخير في نجران السعودية، بالقرب من الحدود اليمنية، نشاطًا ملحوظًا في حركة الرياح والسحب المنخفضة، بحسب ما أعلنت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة في السعودية.

وتوقعت الهيئة هبوب رياح قوية بسرعة 75 كيلومترًا في الساعة، قد تؤدي إلى إحداث انعدام في الرؤية الأفقية.

وذكرت الهيئة العامة للأرصاد أن هناك احتمالية لتغيير مسار الحالة المدارية، بعد مرورها باليمن وعُمان، وأن يتحول الإعصار إلى عاصفة مدارية تتأثر بها بعض أجزاء المملكة، حتى الثلاثاء المقبل.

ولا يتوقع أن تؤثر العاصفة المدارية على السعودية بالطريقة ذاتها التي أثرت بها على عُمان، بسبب اصطدام الرياح باليابسة، الأمر الذي يقلل من سرعتها وقوتها، على عكس السواحل العُمانية التي وصلتها الرياح قوية بفعل تزايد سرعتها بسبب سيرها فوق مياه البحر.

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة