الواجهة الرئيسيةمقالاتيوميات إيطاليةيوميات كورونا

أنا سارة من ميلانو أكتب لكم يومياتي من الحجر الصحي 28

فعل الأشياء لأول مرة مجدداً

سارة برزوسكيويتش

16 أبريل 2020

نشرة أخبار أمس منحتنا بعض الأمل؛ فقد بلغ عدد الحالات الجديدة 2667 حالة، أقل من اليوم السابق الذي سجل 2972 حالة. وبلغ معدل انتشار الفيروس 1,6% مقارنة بـ1,8% في 14 أبريل.

نعلم جميعاً أنه عندما يصل هذا المعدل إلى أقل من 1، فإن الوباء سيكون قد هزم. هذا البصيص من الأمل يدفعني حتماً إلى التفكير في الأنشطة والصور التي لا تزال بعيدةً؛ لكنها ليست مستحيلة. ستكون ذات طبيعة خاصة؛ لأنه سيكون لها مذاق المرات الأولى.

اقرأ أيضاً: صحيفة “الجارديان”: الصين تحذف أبحاثا منشورة تتعلق بمنشأ فيروس كورونا

البشر يحبون القيام بأشياء لأول مرة؛ لأنهم عادةً ما ينتظرون طويلاً؛ انتظار ممزوج بالإثارة الفريدة من التطلع إلى شيء لا يعرفونه حقاً. بعد انتهاء هذا الكابوس، سنفعل أشياءً للمرة الأولى، مرة أخرى.

أول مرة سأسبح في البحر، أول سفر إلى الخارج، أول مرة سأقابل فيها أصدقائي بعيداً عن المنزل.. سنتحدث عن هذه التجربة وكيف عشناها في دولنا؛ أول عناق لأمي، أول نزهة طويلة في المنتزه مع والدي، أول فيلم في السينما في الهواء الطلق مع زوجي، أول حفلة شواء مع أصدقائي.

كان لدى جيلي، الذي يُسمى جيل الألفية، الكثير من الأوقات الأولى. ولدنا قبل بداية الألفية الجديدة بمدة ليست طويلة، أتاحت أمامنا عهداً جديداً؛ لقد كنا نعتقد دائماً أن العالم ملكنا، لكن هذه هي المرة الأولى، في ظل هذا الوباء، التي يقول العالم لنا فيها لا “بقوة”.

في الواقع، هناك سلسلة من اللاءات، الكبيرة والصغيرة، التي تحدت حياتنا المدللة والمريحة.. من حريتنا في السفر مروراً بالذهاب إلى مطعمنا المفضل، ومن حصولنا على البقالة في منزلنا في غضون يومين فقط إلى الحصول على سمرة الشمس المثالية قبل العطلة في الخارج.

لأول مرة، لا يمكننا أن نحصل على كل ما نريد، ونأمل أن يسهم هذا في جعل جيلنا أكثر تواضعاً وأقل تدليلاً.

كاتبة إيطالية

لمطالعة النسخة الإنكليزية: Diary from Quarantine – 28 – Doing things for the first time, again

لقراءة اليوميات السابقة يُرجى الضغط على هذا الرابط

اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

سارة برزوسكيويتش

كاتبة إيطالية

كيو بوست

صحفي، عضو نقابة الصحفيين المصريين، ومعد تليفزيوني. خريج كلية الإعلام جامعة القاهرة، حاصل على دبلوم في الدراسات الإسرائيلية من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، ودبلوم في الدراسات الإفريقية من كلية الدراسات الإفريقية العليا. وباحث ماجستير في العلاقات الدولية. عمل في العديد من المواقع والصحف العربية؛ منها: (المصري اليوم)، (الشروق)، (إيلاف)، بالإضافة إلى قنوات تليفزيونية منها mbc، وcbc.

مقالات ذات صلة