الواجهة الرئيسيةترجماتثقافة ومعرفة

أفضل ما في ميسي في كأس العالم هذا هو “بطاقة الاحتجاج”!

كيوبوست- ترجمات

الكاتب والفيلسوف سانتياغو زابالا، مؤلف كتاب “ظاهرة مارادونا” امتدح ليونيل ميسي، وقال إن أفضل ما فعله في مباريات كأس العالم كان “بطاقة الاحتجاج” التي حصل عليها. جاء ذلك في حوارٍ له مع صحيفة “يو إس إيه نيوز”، جاء فيه:

هل يتجه ميسي لأن يصبح أكثر شبها بمارادونا؟

هذا صحيح، كان لا بد له من أن يخرج غضبه ليعبر عما في داخله. لا بد له من أن يظهر لنا مشاعره في أكثر المنافسات إثارة للعواطف.

ليونيل ميسي يحتج على حكم مباراة فريقه مع هولندا- أرشيف

هل أصبح قائداً مرغوباً؟

الجميع يدرك قدراته الرياضية. إن أفضل شيء فعله في منافسات كأس العالم هو حصوله على البطاقة الصفراء لاحتجاجه على هولندا. القادة يرتكبون الأخطاء، ويفقدون صبرهم. أنا أومن به بسبب عزيمته وإصراره، وليس بسبب إمكانياته.

اقرأ أيضًا: “كأس العالم”.. حكاية طويلة لساحر كرة القدم

هل تعتبر ميسي ومارادونا نجمين لا مثيل لهما؟

للأسف، لا بد لنا من المقارنة بينهما. الموهبة متشابهة، لكن دييغو كانت له ميزة خاصة جعلت منه رمزاً، كما قال باتيستوتا. لقد اتخذ موقفاً. إن عدم معرفتنا بآراء ميسي السياسية هو أمر له دلالته. لماذا لا يستطيع التعبير عن آرائه؟ الجميع لديهم آراء سياسية.

الاتحاد الدولي لكرة القدم يصر على عدم الخلط بين الرياضة والسياسة

لطالما وجدت الرياضة والسياسة معاً، وستبقيان كذلك. إن صمت الفرق واللاعبين يتحدث عن الأمر أكثر مما يقولونه. فلا وجود للحياد.

قاد ميسي منتخب الأرجنتين للفوز بكأس العالم 2022

ولا حتى مع وجود حكم الفيديو المساعد؟

دائماً ما يوجد وراء التكنولوجيا شخص له أيديولوجية معينة. ما الضير في ذلك؟ عليك أن تقبل أن هذا جزء من اللعبة، إنهم يريدون أن يسيطروا على كل شيء.

الجدل لا ينتهي. يفرض علينا الكثير من الأمور تحت شعار الحياد. لقد وصل حكم الفيديو المساعد إلى السياسة، ولهذا السبب فازت ميلوني.

المصدر: يو إس إيه نيوز

اتبعنا على تويتر من هنا

 

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

مقالات ذات صلة