الرياضةالواجهة الرئيسية

أزمات ليفربول بسبب كأس العالم للأندية بالدوحة

النادي الانجليزي طلب عدم استغلال صلاح سياسياً وإعلامياً

كيوبوست

في الوقت الذي يشارك فيه نادي ليفربول الإنجليزي في بطولة كأس العالم للأندية المقررة إقامتها في الدوحة خلال شهر ديسمبر المقبل، يبدو أن النادي الإنجليزي سيكون على موعد مع أزمات عديدة في زيارته إلى الدوحة التي تسعى لاستغلال الحدث؛ من أجل الترويج لمونديال 2022، خصوصًا أن البطولة ستُقام في نفس التوقيت المحدد للمونديال الذي حصلت على حق تنظيمه بشبهات فساد واسعة النطاق.

اقرأ أيضًا: مصالح ومبالغ طائلة ومؤامرات تُدَبَّر في الخفاء.. ملخص علاقة قطر بـ”فيفا”

المفارقة أن البطولة التي يعود فيها النادي الإنجليزي للمشاركة بعد غياب عدة سنوات ستشهد مباريات على استاد خليفة الذي شهد وفاة العامل البريطاني زكاري كوكس، من ارتفاع 40 مترًا خلال تجديد الاستاد يوم 19 يناير 2018، وهي الحادثة التي أجبرت اللجنة القطرية المسؤولة عن تنظيم كأس العالم 2022 على إجراء تحقيق واسع النطاق فيها، بقيادة قاضٍ بريطاني بعد أكثر من عام ونصف العام على الوفاة.

اقرأ أيضًا: سياسيان فرنسيان يدعوان بلدهما إلى الانسحاب من كأس العالم قطر 2022

وفاة كوكس صاحب الأربعين عامًا والعامل بشركة “ميداماك سيكس كونستراكت” حدثت بينما كان العامل يقف على منصة معلقة مخصصة لأداء الأعمال التقنية المرتبطة بالتركيبات الصوتية والضوئية؛ حيث انكسرت إحدى الروافع التي تحمل المنصة، ما أدى إلى سقوطه؛ حيث انقطع حزام الأمان الذي كان يرتديه؛ ما تسبب في وفاته، وهو أيضًا ما جعل القاضي البريطاني ينتقد إجراءات السلامة المتبعة بعملية تجديد الاستاد.

إنفانتينو رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم مع تميم أمير قطر

دماء كوكس في الملعب الذي سيشهد مباريات البطولة لن تكون الوحيدة التي تزعج ليفربول؛ حيث كشفت صحيفة “الديلي ميل” عن أن النادي البريطاني طلب ضمانات لعدم استغلال نجمه المصري محمد صلاح، خلال فترة وجود الفريق في الدوحة للمشاركة في بطولة كأس العالم للأندية في ديسمبر المقبل؛ حيث يخشى الفريق الإنجليزي من استغلال نجمه لصالح دعاية سياسية وترويجية لقطر، خصوصًا أنها ستكون البلد المضيف لفعاليات بطولة كأس العالم 2022.

وأوضح التقرير أن الفريق توصل إلى اتفاق مع القائمين على تنظيم البطولة، على أن تتم معاملة صلاح كبقية اللاعبين، ولا تتبع الدوحة أي أساليب لخرق الاتفاق؛ من أجل ظهور اللاعبين في حملات دعائية، وأن يقتصر التعامل مع اللاعبين في حدود البطولة والبروتوكول الخاص بها، بعيدًا عن أي مظاهر سياسية.

اقرأ أيضًا: بطولة عالم “كارثية” لألعاب القوى في الدوحة

وأكدت صحيفة “ميرور” البريطانية، أن ليفربول طمأن صلاح بخصوص عدم استغلاله سياسيًّا من جانب الدوحة؛ خصوصًا في ظل قطع العلاقات بين مصر وقطر، وكذلك تخوف اللاعب من تكرار ما حدث له قبل انطلاق بطولة كأس العالم 2018 بروسيا، عندما كرَّمه الرئيس الشيشاني رمضان قاديروف، ودعاه إلى مأدبة عشاء؛ لتنتشر صور صلاح معه وتتسبب في أزمة ذات أبعاد سياسية.

ولعل هذا التخوف الإنجليزي من استغلال صلاح سياسيًّا يضع الدوحة في مأزق يخص ترويجها لبطولة كأس العالم لكرة القدم 2022؛ حيث من المتوقع أن يتبنى عدد من الفرق واللاعبين موقف ليفربول من حيث عدم الظهور في ما يخص الترويج للدوحة على أي مستوى من المستويات.

اتبعنا على تويتر من هنا

 

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات

كيو بوست

صحفي، عضو نقابة الصحفيين المصريين، ومعد تليفزيوني. خريج كلية الإعلام جامعة القاهرة، حاصل على دبلوم في الدراسات الإسرائيلية من كلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، ودبلوم في الدراسات الإفريقية من كلية الدراسات الإفريقية العليا. وباحث ماجستير في العلاقات الدولية. عمل في العديد من المواقع والصحف العربية؛ منها: (المصري اليوم)، (الشروق)، (إيلاف)، بالإضافة إلى قنوات تليفزيونية منها mbc، وcbc.

مقالات ذات صلة