الواجهة الرئيسيةثقافة ومعرفةشؤون عربية

أجواء وعادات عيد الفطر في المجتمعات المختلفة

كيوبوست

مع حلول شهر شوال ضمن التقويم الهجري، يحتفل المسلمون حول العالم بعيد الفطر الذي يحل مباشرة بعد نهاية شهر رمضان في كل عام، ويتم تحديد بداية شهر شوال من خلال تحري الهلال أثناء الليلة التي تقع بين يومَي 29 و30 رمضان، في الجهة الغربية من السماء؛ إذ يعتبر ظهور الهلال بمقدار محدد مؤشراً على نهاية رمضان، وبداية عيد الفطر السعيد. ومع أن عيد الفطر عيد ديني، فإن عاداتٍ اجتماعية تتخلله، وتختلف من دولة إلى أخرى.

تحضيرات الاستقبال

يسبق العيد بعض الممارسات استعداداً لاستقباله؛ فيعتبر تنظيف البيت من بابه لمحرابه واحداً من أهم الترتيبات التي تبدأ خلال آخر أسبوع من رمضان، ويشترك المسلمون بذلك مع المحتفلين بعيد النوروز.

اقرأ أيضاً: فانوس رمضان.. إرث الفاطميين الحاضر كل عام!

وخلال الأسبوع الأخير من رمضان، تبدأ حركة التسوق بالتصاعد، والشوارع المزينة بالإضاءات والبلالين التي يبيعها الباعة المتجولون، والأسواق تصبح أكثر اكتظاظاً؛ هذا لأن المحتفلين بالعيد يقومون عادة بشراء ملابس جديدة لارتدائها خلال أيامه الثلاثة، وتكون الأولوية للأطفال؛ لأن ملابسهم الجديدة تختصر بهجتهم.

وفي بعض البلدان، يتم ارتداء الزي التقليدي؛ ففي المغرب على سبيل المثال، من الرائج أن ترتدي النساء القفطان المغربي، وفي الهند يتزينّ بالمجوهرات والأساور التقليدية الملونة، ويرسمن الزخارف على أيديهن بالحناء.

حلوى المعمول بالسميد- sara in the kitchen

ومن تحضيرات العيد التي يشترك فيها كلٌّ من المسلمين والمسيحيين في أعيادهم في بعض الدول العربية، إعداد المعمول، الذي يعتبر حلوى عيدَي الفطر الذي يلي صيام رمضان، والفصح الذي يلي الصوم الكبير؛ لذلك يُعتقد أن صناعة المعمول الذي يقابله “الكعك” في مصر، هي عادة مسيحية انتقلت إلى أعياد المسلمين بفضل اختلاط الثقافات.

عادات وأنشطة

خلال العيد يؤدي المسلمون في أنحاء العالم عادات تختلف باختلاف أماكن وجودهم؛ ففي إندونيسيا مثلاً ينتشر تقليد يُسمى “موديك” ويعني العودة إلى الوطن، إذ يسافر الأبناء الذين يعملون في أماكن خارج مسقط رأسهم، إلى عائلاتهم لقضاء العيد معهم، وهذا ما يقوم به الماليزيون أيضاً.

ويزور أغلب مسلمو العالم أقاربهم وأحباءهم في العيد، وهذا ما يقوم به الإندونيسيون ضمن طقس يُعرف بـ”الحلال بحلال”؛ إذ يزورون بعضهم البعض في العيد، لكن ما يميز ذلك التقليد أن الزوار يطلبون السماح من جميع المقربين عن أي خطأ بدر منهم.

صلاة العيد من أمام تاج محل في أجرا.. الهند- AP

وفي أفغانستان، يعتبر طلاء البيض المسلوق نشاطاً شائعاً بين المحتفلين، الذين يخوضون بعد الانتهاء من عملية الطلاء معارك بالبيض، ويكون هدف كل واحد تحطيم بيضة خصمه، والحفاظ على بيضته سليمة.

ولعيد الفطر في الهند زينة باهظة الثمن؛ إذ يتم تزيين المنازل بوحدات إضاءة باهرة.

أكلات العيد

يعد الأكل واحداً من أهم عناصر عيد الفطر؛ لذلك تُحضر طبخة دسمة كوجبة رئيسية في أول يوم من العيد، وغالباً تكون وجبة الإفطار أو الغداء، وتتنوع أصناف الطعام بين الدول المحتفلة؛ لكن عادة ما يتم تحضير الأكلة الشعبية في كل بلد.

فمثلاً في مصر يُعتمد السمك المملح طَبَقَاً لعيد الفطر، وفي السعودية يتم تقديم “الكبسة” في حدود الساعة الثامنة صباحاً بعد الانتهاء من صلاة العيد، مع لحم الخروف الذي يُذبح خصيصاً في ذلك اليوم احتفالاً بالعيد، وفي الإمارات أيضاً تُعَد الكبسة أو البرياني وترافقهما أكلة البلاليط (بيض بالشعيرية)، ويطبخ الأردنيون “المنسف”، أما في فلسطين فيفضل البعض السمك، وآخرون الشواء.

اقرأ أيضاً: “القطايف”.. سيدة الحلوى على موائد رمضان

وفي الهند يتم تقديم “الخورما”، وهي أكلة مكونة من لحم الخروف بالصلصة الحارة والأرز. أما مسلمو روسيا فيحضرون “المانتي”؛ وهو عجين يُطبخ على البخار ويُحشى باللحمة المفرومة، بينما يُعِد مسلمو الصين “اليو شيانغ”، وهي فطائر مقلية بالزيت، وفي بنغلاديش يتم تناول طبق يُدعى “القورما”.

العيدية

الشيكولاتة والسكاكر عادةً ما تكون جوائز مُرضية للأطفال، إلا في العيد، فإن تقديم الحلويات دون “عيدية” أمر مرفوض بالنسبة إليهم، والعيدية هي مقدار من المال غير محدد يقدمه الكبار إلى الأطفال لشراء حلويات وألعاب، كما يقدم الرجال عيدية أيضاً إلى قريباتهم النساء، ويزورون المتزوجات منهن.

أطفال من كوسوفو يشاركون في صلاة عيد في مسجد سلطان محمد فاتح في بريشتينا- أرمند نيمان/AFP/Getty Images

وتشير التقديرات إلى أن العيدية ظهرت في مصر خلال العصر الفاطمي، على يد الخليفة المعز لدين الله الفاطمي، الذي أراد أن يروج لنفسه مع بداية حكمه، فقرر تخصيص نقود لكسوة المواطنين عند قدوم كل عيد، وكانت تُعرف العيدية حينها باسم الرسوم أو التوسعة، ثم أصبح اسمها “عيدية”.

وفي الحقبة العثمانية فقط أصبحت الدولة تقدم العيدية إلى الأطفال دون الكبار، ثم أصبحت عُرفاً عائلياً؛ إذ يُعَيِّد الرجالُ على الأطفال، ونساء العائلة.

اتبعنا على تويتر من هنا

تعليقات عبر الفيس بوك

التعليقات